بلدية بعقلين تطلق مشروعاً لحماية الحرج

160

اطلقت بلدية بعقلين بالتعاون مع جمعية البيئة للحياة مشروعاً ممولاً من برنامج المنح الصغيرة ومرفق البيئة العالمي لحماية حرج بعقلين وتصنيفه كموقع طبيعي تحت حماية وزارة البيئة واعلانه حمىً من قبل البلدية، وذلك بحضور فعاليات بلدية وبعقلينية ناشطة في مجال البيئة.
وقد حضر الاجتماع رئيس البلدية بالتكليف فيصل حمادة وعدد من أعضاء المجلس البلدي، المنسق الوطني لبرنامج المنح الصغيرة ومرفق البيئة العالمي الدكتور عدنان ملكي، رئيس دائرة الأنظمة الايكولوجية في وزارة البيئة الإختصاصية لارا سماحة، مدير محمية أزر الشوف الطبيعية نزار هاني، مدير المشروع د.سليم حمادة، رئيسة لجنة تنسيق البلدية مع المنظمات الدولية راغدة خضر وأعضاء من اللجنة، ومهندسين واختصاصيين بيئيين.

حمادة
وبعد الترحيب لفت رئيس بلدية بعقلين بالتكليف فيصل حمادة الى اهمية الحرج التاريخية وضرورة الحفاظ عليه وحمايته من الاخطار بما يضمن استدامة تنوعه البيولوجية والثقافي. وذكر بأن حرج بعقلين كان موضع اهتمام البلديات المتعاقبة من فترة ما بعد الحرب الأهلية اللبنانية حيث طاله الاهمال وعدم الاكتراث. وقدم حمادة جردة بالمبادرات الدولية والمحلية والهبات لتحسين وضع الحرج، واصفاً أياه بأنه رئة لبعقلين ومرفق هام ومتنفس طبيعي لطالبي الراحة والهدوء مما يساهم في تنمية وازهار السياحة في لبنان وتحريك عجلة الدورة الاقتصادية.

ملكي
من ناحيته أكد الدكتور عدنان ملكي على هدف برنامج المنح الصغيرة ومرفق البيئة العالمي كجزء من المبادرات المحلية التي يقوم بها سكان المدن أنفسهم بالتعاون مع السلطات المحلية، أي البلديات واللجان الشعبية والمنظمات غير الحكومية، والتي تلعب دوراً رئيسيا في تحسين الظروف البيئية المتدهورة، مشيراً الى هدف البرنامج المتعلق بتشجيع تلك الجهود الأهلية، لا سيما أنه البرنامج الذي تعاطى فيه برنامج الأمم المتحدة الإنمائي مباشرة مع المجتمعات المحلية دونما المرور عبر الحكومات، لحث السكان المحليين على مساعدة أنفسهم وإيجاد حلول واقعية لمشاكلهم المحلية، مؤكداً على اهمية المشروع بالنسبة لبعقلين.

سماحة
بدورها استعرضت الاختصاصية لارا سماحة مفاصل القانون 130 المتعلق بتصنيف المواقع البيئية في لبنان الى محميات، ومواقع طبيعية تحت حماية وزارة البيئة، ومنتزهات سياحية وحمى، لافته الى استعداد الوزارة لدعم كل مبادرة هادفة الى حماية المواقع الطبيعية في لبنان. وبينت سماحة عن طريقة تقديم الطلبات المتعلقة بتصنيف المواقع الطبيعية في لبنان ولائحة المستندات المرفقة. كما توقفت عند أهمية التعاون مع وزارة البيئة بما يضفي اهتماماً دولياً وثقة اضافية بحرج بعقلين نظرأ لأهمية التصنيف على المستوى الدولي.

حمادة والمصري
وفي الختام، شكر مدير المشروع الدكتور سليم حمادة لبلدية بعقلين ولرئيسها عبدالله الغصيني ولرئيسها بالتكليف فيصل حمادة ولأعضاء المجلس البلدي تعاونهم ثم استعرض أهداف المشروع والجدول الزمني لتحقيقة، لافتاً الى اهمية الدراسات المنوي إنجازها لتحديد قيمة التنوع البيولوجي والثقافي في الحرج، بالإضافة الى تحديد نوع الخدمات البيئية وضرورة الحفاظ على الطيور المقيمة والمهاجرة والحد من الصيد الجائر، كما أشار الى وضع خطة لإدارة الحرج بالتعاون بين بلدية بعقلين والمجتمع البعقليني وإنشاء موقع الكتروني خاص بالحرج. ثم استعرضت الدكتورة المهندسة أمل المصري نتائج أعمال تأهيل درب المشاة في الحرج باعتماد المواصفات البيئة لناحية تنفيذ الأعمال.

Comments are closed.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More